أحمد رفعت.. الشهيد الحى الذى سيدخل منظومة فساد الرياضة القبر.. نكشف تفاصيل الواقعة بالكامل

ذات مصر

كتبت واقعة وفاة لاعب منتخب مصر، ونادي مودرن فيوتشر، أحمد رفعت كارثة جديدة تضاف إلى صفحات الكوارث التاريخية للرياضة المصرية، بعد الكشف عن توريط مسؤول «سياسي» في المجال الكروي للاعب، واستغلال ثقته به.

الراحل أحمد رفعت عاش نحو عامين مهددًا تحت يد عضو مجلس النواب، ورئيس رابطة الأندية المحترفة، والرئيس السابق لنادي فيوتشر -مودرن سبورت حاليًا، رجل الأعمال أحمد دياب، جعلته في النهاية يسقط مغشيًا عليه خلال خوضه مباراة مطلع شهر رمضان الماضي.

اللاعب الدولي، خرج معارًا من نادي مودرن فيوتشر في يوليو الماضي إلى نادي الوحدة الإماراتي، لكنه اضطر لقطع إعارته والعودة إلى مصر وتعرض للحبس، بعد مخالفته تصريح السفر الحاصل عليه من القوات المسلحة والمقدر بـ3 أشهر.

رفعت وطلائع الجيش

قصة رفعت  ليست الأخيرة فقط فسبقها محاولة من نادي طلائع الجيش في عام 2021 لضمه «عنوة» قبل أن تنجح إدارة ناديه حينها «المصري البورسعيدي» بالاتفاق على انتقال لاعبين آخرين مقابل ترك رفعت.

بعدها انتقل اللاعب إلى نادي مودرن فيوتشر الذي يترأسه دياب ومع تألقه في صفوف النادي والمنتخب المصري سعى نادي الوحدة الإماراتي لضمه إلى صفوفه على سبيل الإعارة لمدة عام مقابل نحو مليون دولار لتبدأ الأزمة .

ناديا فيوتشر والوحدة اتفقا على انتقال اللاعب في أكتوبر عام 2022، ليعيش اللاعب أزمة كبرى على مدى عامين تقريبًا، بعد استخراج ناديه تصريح سفر مدته 3 أشهر تحت بند قضاء فترة معايشة في النادي الإماراتي رغم إعارته لمدة عام.

رفعت لم يرغب في السفر في البداية خوفًا من مخالفة القانون وحاول هو وكيل أعماله نادر شوقي الضغط على رئيس ناديه أحمد دياب لإنهاء الأزمة لكنه شدد لهما على قدرته وقوة علاقاته على إنهائها ليثق الراحل فيه ويتوجه إلى الإمارات للانضمام إلى صفوف فريقه الجديد.

مع الوحدة تألق اللاعب في بداية مسيرته لمدة شهرين لكن مع علمه بعدم إنهاء أزمته انخفض مستواه وحاول التواصل مع دياب لتنفيذ وعوده لكن الأخير لم يستجيب له، ليضطر إلى إنهاء مسيرته في الإمارات وفسخ عقده بالتراضي.

وفق تصريحات وكيل أعماله نادر شوقي في برنامج الكورة مع فائق، بقي رفعت مقيمًا في الإمارات عقب فسخ تعاقده لمدة شهر خوفًا من العودة، ولكن وعودًا حصل عليها دفعته للعودة من جديد في شهر يناير 2022 ليفاجئ بالقبض عليه في مطار القاهرة بتهمة التهرب من أداء الخدمة العسكرية.

قوات الأمن ألقت القبض على رفعت في مطار القاهرة، بعد عودته وتم ترحيله إلى منطقة التجنيد لمخالفته شروط تصريح السفر، وبعد محاولات تمكن من مغادرة منطقة التجنيد مع العودة إلى جهاز الرياضة مقر تدريب نادي "طلائع الجيش" للتدرب منفردًا لنحو 6 أشهر، مع خوض مباريات وتدريبات مع ناديه الأصل "فيوتشر".

اللاعب ووكيله قبل عودته إلى مصر وبعدها حاولا مرارًا وتكرارًا التواصل مع دياب الذي كان يتولى رئاسة "فيوتشر" ورابطة الأندية المحترفة، لإنهاء الأزمة وتنفيذ وعوده لكن الأخير تهرب  بعد بيع النادي إلى رجل الأعمال وليد دعبس.

دعبس تمكن بعلاقاته من إنهاء أزمة اللاعب لكنه سقط بعدها مغشيًا عليه خلال مباراة لفريقه في مارس الماضي، وتوقف عضلة القلب عن العمل لساعتين، ولكن جرى إسعافه في معجزة طبية أذهلت الجميع.

رحلة رفعت للتعافي استمرت نحو 4 أشهر، وخرجت تكهنات بأن سبب مرضه خوض مباراة في مطلع شهر رمضان بعد الإفطار مباشرة وتناوله كوب قهوة -رغم خوضه عديد المباريات في السابق خلال الشهر الكريم- والعديد من الادعاءات الأخرى.

قبل وفاته بأيام قليلة خرج اللاعب في تصريحات تلفزيونية ليشير إلى تعرضه لضغوط نفسية ومعنوية عديدة طيلة العام الماضي تعد سببًا رئيسيًا في الأزمة التي تعرض لها لكنه رفض أن يعلن التفاصيل، موضحًا أن وكيله ومديره في النادي هيثم عرابي على دراية بكافة التفاصيل.

دياب حاول في تصريحات تلفزيونية تبرئة نفسه، مشيرًا إلى أنه استخرج تصريحين لرفعت من وزارة الشباب والرياضة للاعب قبل أن يفاجئه مقدم البرنامج بإظهار تصريح اللاعب الذي كشف أنه تصريح مدته 3 أشهر فقط لخوض فترة معايشة في الإمارات.

حادثة رفعت تتشابه كثيرًا مع واقعة سقوط لاعب المنتخب الدنماركي كريستيان إريكسن، بعد تعرضه لأزمة قلبية، لكن الأخير نجا منها وتمكن من العودة للملاعب من جديد، ليستشهد بها حارس المنتخب المصري، ونادي بيراميدز، شريف إكرامي.

إكرامي، قال: " "أحمد رفعت مات ولكن كريستيان إريكسن عاش" إشارة إلى معاناة رفعت من نفس أزمة إريكسن نجم منتخب الدنمارك الذي واجه مشاكل في القلب وسقط مغشيا عليه قبل أن يخضع للعلاج ويستكمل مشواره الكروي.

وأضاف: "رفعت مات رغم أن من عالجوه ظهروا يوميًا في البرامج التلفزيونية للحديث عنه وطمأنة الناس على صحته وأكدوا أنه لا يوجد تقصير ورغم أن وزير الرياضة ذهب للاطمئنان عليه والتقط الصور معه ومع تأكيدات مسؤولي ناديه أنه في الطريق للعودة للملاعب بعدما ساندوه لأقصى درجة".

وأضاف: "لكل أجل كتاب ولكن هناك أسباب، إريكسن عاش لأنه منذ الثانية الأولى التي توقف فيها قلبه تم إسعافه في أرض الملعب وليس بعد نصف ساعة".

وتابع: "إريكسن عاش لأن هناك احترام لقدسية حياة الإنسان وصحته وعدم المتاجرة بها وهناك من يعمل باجتهاد ومسؤولية بضمير واحترام وليس أشخاص كل همهم أن يظهروا بهذه الصورة".

وزاد: "إريكسن عاش لأن هناك من عمل لإنقاذ حياته وليس لإخلاء المسؤولية ولأنه لم يتعرض لقهر نفسي وذلة للتحكم به وبمستقبله، حق من يموت هنا بعض الصور والتغريدات والدموع في البرامج".

وقال لاعب المنتخب المصري السابق، أحمد حسام ميدو، في فيديو عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «انستجرام»: «واقعة أحمد رفعت فضحت أن جميع من يدير الكرة المصرية غرباء عن الرياضة، في البداية كانوا مجرد وكلاء لاعبين وأصبحوا مسؤولين عن الكرة».

وأضاف في تصريحاته: «الأمر الذي حدث هو شاب توفى بسبب أنه وثق في مسؤولين ضحكوا عليه، واستغلوا طيبته وهو عايز يسافر ويحترف ويعمل فلوس»، مشددًا على أن «رفعت تعرض لضغوط نفسية وصلت إلى الاكتئاب، وكان لابد من إعادة تأهيله نفسيًا قبل العودة للمشاركة في المباريات من جديد».

وأكمل: «أحمد رفعت عاد للحياة مجددًا من أجل رسالة معينة ومنح بعض الأشخاص أمانة عن واقعة تسببت في وفاة شاب مظلوم، بسبب جشع بعض المسؤولين الذي لابد أن يكون المشهد الأخير لهم على الساحة الرياضية بعد هذه الواقعة».

من يكون أحمد دياب؟

دياب هو أحد الغرباء الذين ظهروا فجاءةً على الساحة الرياضية المصرية، ونجل رجل الأعمال إحسان دياب، المتهم في قضية شهيرة في فترة التسعينات تعرف بقضية «نواب القروض»، ليلقى القبض عليه مع مجموعة أخرى من النواب بتهمة الاستيلاء على أموال من بنوك مصرية بطريقة غير قانونية تجاوزت قيمتها ملياري دولار، لكنه تمكن في النهاية من تسوية أوضاعه بدفع 31 مليون جنيه ليرفع اسمه من قائمة الممنوعين من السفر.

في عام 2020 ظهر اسم أحمد دياب بصفته رجل أعمال يملك شركة الصعيد للصلب ويملك مؤسسة فيوتشر أوتوموتيف، وخاض انتخابات مجلس الشيوخ .

في سبتمبر 2021 ظهر اسم دياب بشكل غريب في عالم كرة القدم بعد تأسيس شركة فيوتشر والتي استحوذت على نادي كوكاكولا الصاعد حديثًا للدوري الممتاز، ليتولى النائب رئاسة الشركة والنادي، وبعد أشهر قليلة انتخب للمرة الأولى رئيسًا لرابطة الأندية المحترفة.